​فتح ترحب بتقديم شكوى ضد اسرائيل في لجنة الأمم المتحدة المعنية بالقضاء على كافة اشكال التمييز العنصري

حبت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" بالخطوة الفلسطينية، التي قامت بها وزارة الخارجية والمغتربين والمتمثلة في تقديم شكوى ضد اسرائيل، السلطة القائمة بالإحتلال، إلى لجنة الأمم المتحدة المعنية باتفاقية القضاء على كافة أشكال التمييز العنصري.

وأكدت "فتح" في بيان صادر عن مفوضية الاعلام والثقافة والتعبئة الفكرية، اليوم الثلاثاء، اهمية المضي قدما في محاسبة اسرائيل على كافة جرائمها ضد شعبنا الفلسطيني، ومواصلة الجهود الدبلوماسية والقانونية اللازمة لانجاز الحقوق الفلسطينية وفقا للقوانين والاتفاقيات الدولية.

وطالبت "فتح" اجبار اسرائيل، السلطة القائمة بالاحتلال، على وقف انتهاكاتها ومخالفاتها لاحكام اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز العنصري وضمان عدم تكرارها وارتكاب هذه الانتهاكات، والزام الحكومة الاسرائيلية بازالة المستعمرات القائمة على الارض الفلسطينية كشرط اساسي ومهم لانهاء سياسية التمييز والفصل العنصري الواقعة على الارض الفلسطينية، إلى جانب الزام الدول اتخاذ اجراءات قانونية تهدف الى ايقاف سياسة واعمال التمييز المرتكبة من قبل اسرائيل ووجوب ادانتها لممارسات اسرائيل غير المشروعة، وان تمتنع تلك الدول عن تقديم المعونات والدعم لهذه السياسيات الاسرائيلية بأي شكل من الاشكال.