فتح : استهداف شعبنا لن يثنيه عن نضاله المستمر لإنهاء الاحتلال

قالت عضو اللجنة المركزية لحركة فتح دلال سلامة، إن إستهداف النساء والأطفال وذوي الإعاقة بالقتل والقمع والاعتقال، لن يُرهب شعبنا الفلسطيني ولن يثنيه عن نضاله المستمر لإنهاء الاحتلال، وعن رفض الموقف الأميركي المعادي. وأضافت في بيان لها، أن "شباب وشابات فلسطين وأبناء شعبنا جميعاً مستمرون بحراكهم الشعبي دفاعاً عن حقوقهم الوطنية غير القابلة للتصرف، والتي أكدت عليها كافة المواثيق والأعراف الدولية والقرارات الأممية، وآخرها قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة، الذي أقرته يوم أمس، بأغلبية 176 دولة، دعماً لحق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره، حيث تبقى الولايات المتحدة معزولة أمام إدارة العالم الحر.
وشددت على أن الاحتلال الإسرائيلي لن يجد في ترهيب وترويع أبناء شعبنا سبيلا، وأن هذه الجرائم لن تثني شعبنا عن استمرار مقاومته الشعبية المستمرة، والتي عمت كافة محافظات الوطن هذا اليوم تحت شعار لبيك يا قدس.
وقالت إن حملات الاحتلال التصعيدية ضد النساء، والتعدي عليهن بالضرب والاعتقال والتهديد، لا يمكن أن تُثني نساء فلسطين عن القيام بدورهن، فزهرات القدس وفلسطين وشاباتها ونساؤها شريكات في النضال ومستمرات حتى انهاء الاحتلال وإنجاز المشروع الوطني الفلسطيني.
وأضافت أن كل هذه الاجراءات لن تردعهن، ولن ترهبهن تهديدات الاحتلال، ولا ترويع قادته أمثال نفتالي بينت، للزهرة عهد التميمي وعائلتها، وتوعده إياهم بقضاء سنوات عمرها في السجون لدفاعها عن حُرمة بيتها وأرضها ووطنها.