كتائب الأقصى تبارك عملية رام الله البطولية

باركت كتائب شهداء الأقصى فلسطين العملية البطولية النوعية التي قام بها الشاب عمر عبد الجليل العبد (20 عاما) من بلدة كوبر، حيث قتل 3 مستوطنين في عملية طعن نفذها في منزلهم بعد اقتحامه له، وجرى اعتقاله بعد اصابته اصابة وصفت بالمتوسطة. 

واعتبرت الكتائب هذه العملية النوعية ردا طبيعيا وسريعا على سياسة الاحتلال تجاه الأقصى

ومن هنا فإننا في كتائب شهداء الأقصى فلسطين في ظل مباركتنا للعمليات البطولية نؤكد بأنها جاءت في سياق رد المقاومة الطبيعي على عدوان هذا الاحتلال وحق المقاومة المشروع في الرد على جرائم هذا الاحتلال الذي لا يفهم إلا لغة البندقية والقوة ، مؤكدين بأننا مستمرين بالمقاومة حتى تحرير كامل تراب فلسطين ودحر المحتلين عن كل فلسطين .

 عاشت المقاومة وإنها لثورة حتى النصر . 

كتائب شهداء الأقصى- فلسطين

 الجناح العسكري لحركة فتح

تم ارسال التعليق