فتح: منع الاحتلال لاسم الشهيد الرمز عرفات موقف عدائي من السلام ورموز الهوية الوطنية الفلسطينية

-اعتبرت حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح قرار السلطات الاسرائيلية بمنع تسمية شارع باسم القائد الرمز الشهيد ياسر عرفات في بلدة جت العربية في المثلث الفلسطيني، موقف عدائي من السلام ورموزه، ورموز الوطنية التحررية الفلسطينية . وأكدت الحركة في بيان صدر عن مفوضية الاعلام والثقافة مكانة الشهيد عرفات ورمزيته وطنيا وعربيا وعالميا، وشددت على أن قرار السلطات الاسرائيلية بمنع تسمية شارع في بلدة عربية فلسطينية في المثلث في الجليل، تعبير دقيق عن مدى العدائية للسلام والرموز الانسانية المناضلة من اجل تحقيقه بعدالة . وجاء في بيان الحركة :"إن قرارات المسؤولين الاسرائيليين مدفوعة بكراهية وعنصرية، لرموز وأسماء حركة التحرر الوطنية الفلسطينية التي تبوات مكانة متقدمة في سجل الخالدين عالميا، وذكرت الحركة بجائزة نوبل للسلام الممنوحة للرئيس الشهيد ياسرعرفات في حياته، واعتبرت منع رفع اسمه موقف مضاد لمبدأ السلام ولرموزه في العالم. وشددت الحركة على حق المواطنين الفلسطينيين الاعتزاز بارثهم وتاريخهم الوطني، وتجسيده بأشكال خالدة في الذاكرة، ورأت في قرار السلطات الاسرائيلية في منع تسمية الشارع باسم الشهيد الرمز عرفات تعبير عن خوف من تأثير أسماء رموز وطنية على ترسيخ الذاكرة والهوية الوطنية للفلسطينيبن

تم ارسال التعليق