العالول : المقاومة الشعبية متصاعدة ونقل السفارة الأمريكية إلى القدس سيدمر الأمل بالسلام

أكد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمود العالول, تكثيف وتصعيد المقاومة الشعبية في المرحلة الحالية, لمواجهة تصاعد وتيرة انتهاكات وجرائم دولة الاحتلال ضد الشعب الفلسطيني, وللحد من عملية تدمير الأمل في السلام, لافتا إلى احتمال نقل الولايات المتحدة الأمريكية سفارتها إلى القدس.  وقال العالول في حديث لإذاعة موطني اليوم السبت: "ان محاولة المواطنين الفلسطينيين اقتحام مستوطنة  (معاليه أدوميم)  كان لمواجهة تشريع احتلالي لضم معاليه أدوميم المقامة على أراضينا المحتلة منذ العام 1967 وكرسالة إلى الرئيس الأمريكي دونالد ترمب إن قرر نقل السفارة الأمريكية إلى القدس. وأوضح العالول فقال: "ان النشاطات الشعبية تتركز في مناطق تتعرض لمخططات احتلالية خطيرة للغاية, حيث أن معاليه أدوميم تعتبر منطقة حساسة لقربها من موقع باب الشمس السابق, وتصنيفها إلى منطقة "E1" التي يخطط الاحتلال لمخطط استعماري بها, وأكد تمكن عشرات المواطنين المتظاهرين من اقتحام مايسمى "حرم المستعمرة" ورفع العلم الفلسطيني هناك، لكن قوات الاحتلال حاصرتهم وحدث الاشتباك مع قوات الاحتلال استمر لساعات, نتج عنه إصابات لنشطاء المقاومة الشعبية والمناضلين.

تم ارسال التعليق