الحسيني : الاحتلال يصعد من سياسة تهويد القدس ومحاولة تفريغ الفلسطينيين منها

قال محافظ القدس ووزير شؤونها عدنان الحسيني، بأن الاحتلال الاسرائيلي يستهدف مدينة القدس بشكل عام وبلداتها بشكل خاص في محاولة لتهويدها وتفريغ العرب الفلسطينين منها. وأضاف الحسيني في حديث لإذاعة "موطني" اليوم الأحد: "أن بلدية الاحتلال في بلدة سلوان تقوم بحفريات يومية تحت البيوت لاحلال عدم توازن للبيوت القديمة، موضحاً أن الكثير من بيوت تشققت جدرانها نتيجة تلك الحفريات". واعتبر الحسيني استمرار الاحتلال الاسرائيلي بسياسة الاعتقال والتنكيل واغلاق الشوارع ومصادرة البيوت، جزء من المعركة الكونية التي يشنها الاحتلال الاسرائيلي على الفلسطينيين. وأوضح الحسيني أن بلدية الاحتلال تحاول زيادة عدد المباني الاسرائيلية في القدس وخاصة في باب المغاربة، كاشفاً أن الاحتلال يستهدف معظم بيوت بلدة سلوان في اخطارات الهدم، أو هدم البيوت أنفسها. وأشار الحسيني إلى أن قوات الاحتلال اقتحمت أمس بلدة سلوان واغلقت أحد شوارعها في المكعبات الإسمنتية بحجة تصلحيات وتمديدات للبنية التحتية في سياسة للسيطرة على أملاك الفلسطينيين.

تم ارسال التعليق