القناة الثانية: جنود قاتلوا في غزة يستفيقون ليلاً علي أشباح

 أكدت القناة الثانية العبرية ، اليوم الجمعة، أنه وبعد مرور قرابة النصف عام على انتهاء الحرب الأخيرة  على قطاع غزة إلا ان هناك شيء ما، وحالة لم يسبق لها مثيل أخذت بالازدياد في صفوف الجنود الذين قاتلوا في غزة.

وأضافت القناة، ان المئات من الجنود الذين قاتلوا في القطاع وعادوا لبيوتهم  يعيشون في حالة من الخوف والكوابيس لا تفارقهم  طوال ساعات الليل  فالجنود يتحدثون عن استفاقتهم من النوم وأشباح في وجوهم.

ونقلت القناة رواية أحد الجنود يدعي  دافيد بن سيمون( 22 عاما) أصيب جراء قذيفة هاون أطلقتها المقاومة الفلسطينية قائلا: "لا زلت حتى هذا اليوم أعيش صوت الانفجار وقوته  فعند سماع صوت رعد الشتاء أتصور بان كل الرعد هو صوت لسقوط قذيفة هاون.

تم ارسال التعليق